الرئيسية » محلي » دعوات استثمار لمشروع النقل الحضري في إربد تتضمن 50 حافلة جديدة

التاريخ : 10-01-2017
الوقـت   : 01:25am 

دعوات استثمار لمشروع النقل الحضري في إربد تتضمن 50 حافلة جديدة


ليالي نيوز

تعتزم هيئة تنظيم قطاع النقل البري طرح دعوات استثمار في مشروع النقل الحضري الذي سيبدأ من محافظة اربد عقب موافقة مجلس ادارة الهيئة الذي يعقد الخميس.

وقال مصدر مطلع لـ»الرأي» ان المشروع يشمل 50 حافلة على 9 خطوط رئيسية تعاني من ضعف الخدمة بحجم استثمار يتجاوز 5 ملايين دينار .

وتأتي هذه الخطوة التي انتهجتها وزارة النقل ممثلة بالهيئة لتحسين جودة خدمة النقل العام للمواطن وتسهيل التنقل وتوفير الوقت .

وبحسب المصدر، فان الحافلات المطلوبة في دعوات الاستثمار يجب ان تكون سعتها 30 راكبا فما فوق ضمن مواصفات معينة. حيث ستم طرح الدعوات عقب موافقة مجلس ادارة الهيئة ليصار الى منحها لافضل العروض التي ستقدم للهيئة تمهيدا لتشغيل المشروع.

وكان مدير عام الهيئة صلاح اللوزي قال الشهر الفائت ان الحكومة تنوي اعادة هيكلة كافة خطوط النقل العام في المملكة بغرض تعزيزها وتحسين الخدمات فيها وحل المشكلات التي تعترض سير القطاع.

ويتمثل مشروع النقل الحضري الذي طلبه وزير النقل حسين الصعوب بتطبيق منظومة نقل امنة تتضمن مرحلته الاولى ثلاث محافظات وهي اربد والزرقاء ، تمهيدا لمراحل وصولا الى منظومة نقل مريحة تؤدي الدور المرجو منها وتعميمها على المحافظات الاخرى في حال نجاحها.

وعلى صعيد محافظة اربد التي تشكل وسائط النقل فيها نحو 37 بالمائة من منظومة النقل العام في المملكة ستطبق فيها خطة النقل الحضري قبل ان تتوسع الى باقي المحافظات تدريجيا في المستقبل القريب حيث تشمل هذه المرحلة في اربد تشغيل 50 حافلة جديدة تحاكي احتياجات المحافظة من النقل العام .،

وتشير الاحصائيات في المملكة الى ان عدد حافلات نقل الركاب في المملكة يتجاوز 5ر1 الف حافلة فيما يبلغ عدد سيارات الركوب المتوسطة ( الحافلات الصغيرة اكثر من 4500 سيارة( كما يصل عدد سيارات التاكسي الى16 الف سيارة تقريبا نحو 12 الف سيارة منها في عمان لوحدها وماتزال معظم المناطق تعاني من ضعف في خدمة النقل مع تزايد عدد السكان ، كما دخل على خط النقل شركتي نقل تاكسي تحت الطلب تعمل بموجب تطبيق موبايل عبر خارطة جوجل .

وتعمل وزارة النقل حاليا على تفعيل مجلس الشراكة ما بين القطاع العام والخاص بما يتعلق بالنقل العام ، حتى يكون القطاع الخاص شريكا مباشرا للارتقاء بخدمات النقل العام ، ورفع سوية الخدمات المقدمة للركاب.

عدد التعليقات 0

أضف تعليق

اضافة تعليق
الاسم
التعلق