الرئيسية » عربي ودولي » السودان.. بن عوف يتنحّى والبرهان يخلفه

التاريخ : 12-04-2019
الوقـت   : 09:11pm 

السودان.. بن عوف يتنحّى والبرهان يخلفه


ليالي نيوز

في تطوّر متسارع ولافت، أعلن رئيس المجلس العسكري الإنتقالي في السودانعوض بن عوف تنحيه عن منصبه هو ونائبه كمال عبد المعروف وتنازله للفريق أوّل عبد الفتاح البرهان. وقد رحّبت قوى من المعارضة السودانية بالقرار هذا لكن بحذر.

وقال بن عوف في بيان أذاعه التلفزيون السوداني الرسمي بينما يرتدي الزيّ العسكري: "اخترت بعد التفكير والتمحيص الفريق أوّل عبد الفتاح البرهان رئيساً للمجلس العسكري خلفاً لي". وأضاف أنّه قرّر "إعفاء الفريق كمال عبد المعروف عن منصبه كنائب رئيس المجلس العسكري الإنتقالي بعدما أصرّ على ذلك". وأمل بن عوف أن يرى "هؤلاء القادة قد توصلوا إلى اتفاق عاجل لما يمر به وطننا من دون التمسك بالمواقف أو الإلتفات إلى المصالح، عظيمها وحقيرها". وأضاف: "وصيتي هي تعجيل التواصل والوصول العاجل للحلول".

يأتي ذلك فيما هدّدت المعارضة فى السودان باللجوء إلى العصيان المدني ما لم يستجب المجلس العسكرى لمطالب الشعب. وقال بيان أصدره المكتب السياسي لحزب الأمة القومي المعارض إنّ البيان الأول للجيش، والذى تلاه وزير الدفاع عوض بن عوف، "جاء خالياً من أي مبادرة إيجابية تجاه قوى الحرية والتغيير، وخلا من أيّ إشارة لتشكيل الدولة فى الفترة الإنتقالية وترتيبات المحاسبة والعدالة وردّ الحقوق". ودعا الحزب إلى أنّ تتكون السلطة الانتقالية "بالتوافق بين لجنة عسكرية تتولى التفاوض مع قوى الحرية والتغيير والاتفاق حول كافة الإجراءات الإنتقالية".

ونقلت "رويترز" عن شاهد عيان أنّ مئات آلاف المتظاهرين احتشدوا قرب مجمّع وزارة الدفاع السودانية، كما تداول ناشطون صوراً تظهر تواجد قيادات المعارضة وسط المعتصمين. وعبّر المحتجون عن غضبهم تجاه المجلس العسكري الإنتقالي، الذي أعلن فترة انتقالية مدتها عامان كحد أقصى، بعدما أطاح الجيش البشير الخميس الفائت، وطالبوا تغيير المجلس العسكري.

وفي الأثناء، يشهد السودان تظاهرات حاشدة رفضاً لبيان المجلس العسكري، واعتبر المتظاهرون أنّ بيان المجلس العسكري الذي أعلن عن تولي بن عوف السلطة لمدة عامين ، لم  يلبِ المطالب التي من أجلها اندلعت الإحتجاجات.
المصدر: وكالات
 


 




عدد التعليقات 0

أضف تعليق

اضافة تعليق
الاسم
التعلق